يتم التشغيل بواسطة Blogger.
RSS

بٌوصله أحلامي





في البداية يتلخص الحلم فيك
وفي النهاية يتحقق الحلم بك
فـ أكتفي بـ حُبك كـ بٌوصله لأحلامي

  • Digg
  • Del.icio.us
  • StumbleUpon
  • Reddit
  • RSS

عن الأحلام وعمايلها

اوعوا تكونوا فاكرين من العنوان أنا قصدى الأحلام اللى هى وإحنا نايمين دى
لالالا ابسلوتلى
أنا قصدى أحلام الطفوله البريئه المتعلقه بالمستقبل المجهول
الحمدلله يعنى انا متعوده من صغيرى على حاجه واحده
احلم زى ما انا عايزه
والله اعلم احلامي دي هتتحقق والا لا
اول احلامى دى مثلا او السؤال المعتاد من وانا صغيره
نفسك تطلعى ايه يا حلوه؟ انا مش نفسى اطلع حاجه محدده
ولا مٌدرسه زى ما الاطفال الطبيعين بيقولوا
بس لسه ماكنتش شايفه نفسى فى مكان محدد لانى ماكنتش اعرف قدراتى
اه عمليه انا من صغرى

المهم يعنى ان الناس دايماً كانوا شايفين انى شكله بيدى على دكتوره
مش عارفه شكل الدكاتره مميز بأيه بالظبط عشان يقولوا كده
بس واضح ان نضارتى حبيبتى كانت عامله شغل عالى اوى

لما وصلت لـ اخر ابتدائى كده كنت خلاص انا قررت عايزه اطلع ايه
بس ياريت ماحدش يضحك
احم احم
كان نفسى اطلع ظابط
انا قولت ماحدش يضحك
قصص رجل المستحيل كانت عامله شغلها معايا انا ذنبى ايه يعنى
يمين شمال كله يقنع فيا انه ماينفعش يا حبيبتى ماينفعش يا ماما
وانا ابداً على نغمه واحده شرطه يعنى شرطه
المهم وصلت لاعدادى
كان بدأ بقى ملف المستقبل وتخيلاته تعمل شغلها معايا
واتحولت اتجاهاتى الى كليه العلوم قسم ميكروبيلوجى
لا ومحدده القسم كمان
والله انا بنت مميزه ومختلفه من يومى :D
وفعلا كان ده اهم احلامى الواقعيه 
اللى ممكن بشويه مجهود زياده اقدر احققها
لحد ما دخلت اوله ثانوى واتفاجئت بالصدمه
اللى هى الفيزياء واللى عرفت من اول طله ليها كده
اننا عمرنا ما هنعرف نتفق مع بعض ولا يجمعنا كتاب واحد ابداً
فـ كان قرارى بتحويل اتجاهاتى مره اخرى
وده ظهر مع اول مقابله ليا مع كتاب الفلسفه الجميل ده
و كان حلمى التالى .. كليه الاداب قسم فلسفه
وده كمان كان حلم واقعى تماماً
الا ان اللى ما يتسمى التنسيق خلاه من التخيلات الغير محققه
فكانت نهايتى كليه الحقوق
وحسبى الله ونعم الوكيل فى اللى كان السبب
انا مش عارفه مين السبب
بس انا قولتها من قلبى اهو وربنا شاهد

السؤال اللى بيطرح نفسه بقى جوايا بقاله كتير
هو ياترى انا لو كنت دخلت اداب قسم فلسفه فعلا زى ما انا بحلم
كان ياترى حياتى و واقعى دلوقتى هيختلف فى ايه؟!؟


  • Digg
  • Del.icio.us
  • StumbleUpon
  • Reddit
  • RSS

نافذة علي الحلم


 
نافذتي الصغيرة
تحيطها و ترفرف حولها بنعومة تلك الستائر البيضاء الحريرية
جَعَلتُ حوافها منصة للزهور مختلفة الألوان
تتوافق فقط و ولون أحلامي
اجلس امامها محاطة بكل ما يزرع فيّ الأمل
فأسقي زهوري وروحي ببعضه .. مرددةً في سري
"يارب حقق لي ما أحلم به"
فـ أبتسم بتفائل و ثقه فـ الله
واحمده كثيراً حتي يبلغ الحمد منتهاه



  • Digg
  • Del.icio.us
  • StumbleUpon
  • Reddit
  • RSS

رسائل الأحلام ..!




اليوم قد مر علي حملي ثلاثة أشهر
أصبحت أحسب الشهر بالثانية منذ أخبرني الطبيب بالخبر السعيد
أستيقظ مبتسمة متفائلة أنظر إلي الرزنامة 
أقتطع منها ورقة جديدة من عمر مولودى و أحتفظ بها .
ولكن اليوم شعوري مختلف , لست متفائلة ولست متشائمة
أشعر بمشاعر مبهمة لا أستطع تفسيرها , ربما من حلم أمس !

حَلِمت أمس بنطفتي التي تكبر يوماً بعد يوم
في حلمي كان مولودي قد جاء إلي الدنيا دون أن أشعر بأي آلم 
رأيت ملامحه التي أصابتني بالدهشة , فقد كان أجمل كثيراً من أن يوصف
ذو عيناً زرقاء كماء البحر الصافي , وجسد نحيل ضئيل كالدمية البلاستيكية 
يكاد يتهشم بين يدي , لا يبكي ,لا يصرخ , فقط ينظر إليّ 
لم اعلم جنس مولودي الصغير , الحلم كان مُربك بالرغم من أن البعض يظنه رائعاً
ولكنني دائماً عكسهم أري أسوء ما بأحلامي!
كلما حاولت أن اطلب تفسير حلمي من احداً ما .. يجيبني بكلمة واحدة
 "إن شاء الله خير" .

جاء موعد طبيبي للأطمئنان على طفلي 
بعد أن نظر إلي الأشعة أخبرني أن طفلي يجب أن يُجهض
لم يظهر علي ملامحي أي رد فعل
فقد أخبرني حلمي أن طفلي كان أجمل كثيراً من أن يولد !!


  • Digg
  • Del.icio.us
  • StumbleUpon
  • Reddit
  • RSS

فلسفة الأحلام



لما عرفت إن الأسبوع ده التدوين عن الأحلام
كنت مبسوطة لأني بحب فكرة الأحلام عموماً
سواء في النوم أو اليقظة وبيني وبينها لينك كده غريب
بس لما بدأت فعلياً أكتب التدوينة 
لاقتني مش قادرة احدد هاكتب عن ايه بالظبط
أكتب عن احلام اليقظة اللي بتبقي في بالي دايماً 
واللي بتخليني ابص لبكرة بطريقة مختلفة
وألا أكتب عن أحلامي في النوم اللي معظمها في الغالب بيتحقق !



الأحلام في حد ذاتها هي اللي بتخلينا نستني بكرة
وتكون نظرتنا ليه متفائلة و مبهجة
لو كانت احلامك علي ذات الموجه المبهجة
هتكون عايز بكرة يجي بسرعه 
عشان تشوف بعينيك تحقيق احلامك اللي أنت مستنيها دي
لكن لو كانت أحلامك مرتبكة إلي حد ما
بردو هتلاقي نفسك مستني بكرة عشان يخلف توقعاتك ويخليها للأحسن



 اوعي توقف أحلامك مهما أتاخر وقت تحقيقها
خليها نقطة وصل بين اللي بتعمله دلوقتي واللي هيحصل بعدين
خلي احلامك بداية لمستقبلك
خليها حافز ليك عشان تشوف بكرة بعين الرضا


  • Digg
  • Del.icio.us
  • StumbleUpon
  • Reddit
  • RSS

رسالتي إليك


 
أتخذت اليوم قرار ان تكون تلك الرسالة إليك
لم أحدد صياغتها بعد وهذا ما سأكتشفه معك
لم أحدد إذا كانت لتوبيخك أم لمدحك 
أو حتي لأنهائك عن ملازمتك لقلبي كنبضاته أم لكل ذلك معاً
لقد فاض كيل روحي منك ...
بدأت كخيال أكتفي به ليعينني علي الأتي , ولكنك تماديت وأصبحت ليّ كظلي
ظل قاتم , حالك , مؤلم
ظل يشبهني حد التوحد داخل ذراتي
ذراتي التي تكونت يوماً منك
ففي كل يوم تُعيد بنائي
تعيد بناء تفاصيل حياتي ... ماضي وحاضر ومستقبل
يوماً تأخذ يدي نحو السماء السابعه .. سماء خالية من كل شئ سوانا
أنا .. أنت .. الذكري !
فترسم ملامح قلبي علي يديك فتزيدة إنتشاءً
و يوماً تنتزعني بسادية نحو تلك البقعة السوداء التي تتقن صنعها
فترسم ملامح معاناتي !
أكتفي أنا من الذكري
ولا تكتفي أنت بتعذيبي
أطالبك رجاءً غلق بابك نحوي ولا تطرقة يوماً وأعدك إنني أيضاً لن أفعل
سأحاول جاهدة ألا أذكر أسمك أو أنظر إلي تلك الصور التي تختبئ أنت في جوانبها
حتي لا تكتمل التعويذة و تأتي إليّ وحينها كعادتي لن أستطع أصرافك
سأضعك داخل ذلك الصندوق الأسود الذي يقطن في أحدي أركان خزانتي
وأحيطك بـ ورودي الذابلة وتلك الصور الباهته والكثير والكثير من الذكري
وأغلقة بمفتاح سأتخلي عنه بعيداً
ولم أنسي .. حتي لا تجرأ يدي علي لمسة سأكتب أسمك عليه بخط أسود كبير
"الحنين"
 

  • Digg
  • Del.icio.us
  • StumbleUpon
  • Reddit
  • RSS

آلم الفقد ..!





اخبرني يوماً في اول موضوع تعبير احاول كتابته
"ان الربيع يكسو الأرض برداء أخضر زاهي"
فـ كانت اولي لحظاتي في تعلم البلاغة منه


في تمام الساعة الخامسة يحين موعد الغداء
ويحين موعدي معه فـ يُجلَسني هو أمام شاشة التليفزيون
ويضع ذلك الشريط المميز لفيلمي الهندي المفضل حتي الآن
فأجلس ذاهله كعادتي ويستمر عرض الفيلم لـ اربع ساعات كاملة
أنام أنا في منتصفها ككل يوم
وأستيقظ علي صوت "شششش" معلناً إنتهاء الفيلم دون علمي
فيخبرني إنني نمت كما افعل كل يوم ويعدني بأعادة تشغيله لي غداً
ويأت غد و لا يمل هو في اعادة تشغل الفيلم لي
ولا أمل أنا من تجرع حنانه

****

كل يوم تتكرر جسلتنا العائلية الصغيرة التي تحتوي قلوبنا نحن الأربعة
تقترح أنت علينا ان نلعب لعبتنا المفضله
تلك اللعبه التي أعتقد أن لا أحد كان يلعبها سوانا
تُطرِبنا بصوتك  فـ تغني أحدي الأغنيات المجهولة بالنسبة لنا
وتُطالبنا بتخمين أسم من غناها
وإذا كانت إجابتنا صحيحه
تكون الجائزة جنيهاً في وقت كان فيه الجنية يعني الكثير

 وكلما زادت صعوبة الاغنية كلما زادت الجائزة
فتغششنا أمي الأجابة
لندخل في جدل بعدم احقيتنا للجائزه لأنها بالغش
وهكذا كل يوم
يوم نستطع أن نقتص منه الجائزة
ويوم نكتفي بالضحك كجائزتنا التي ستبقي للذكري 


"صندوق اللعب بتاعنا مليان باللعب
لما نفتحه قدامكم هتشوفوا العجب
في دبه وعروسة وكورة
واراجوز وكمان عصفورة"
أعتقد إنك كنت الوحيد (والوحيد عن حق) الذي يعلم أصل تلك الغنوة الطفولية 
التي يعلمها جميع أطفال العائلة منك وحدك!
كم كنت اتمني أن يسمعها اطفالي منك
ولكني سأستخلص حنيني إليك في كلمات وأخبرهم عنها وعنك يوماً ما




عن جدي وأبي اتحدث 
رحمهما الله 


 

  • Digg
  • Del.icio.us
  • StumbleUpon
  • Reddit
  • RSS

اصحاب من زمن فات (3)


 


كل الحنين اللي حسيته في التدوينتين اللي فاتوا
النهاردة حساه الضعف 
بالنسبالي الصداقة اللي هتكلم عنها النهاردة
مش صداقة مهمة وبس او لأنها استمرت 9 سنين علي عكس اللي فاتوا
لكن لأني كنت حساها وفاكراها صداقة العمر
اللي هتكمل معانا لما نعجز ونكبر وولادنا هما كمان يبقوا اصحاب 
سارة .. عرفنا بعض في ثانوي في الأول مش تخيلت إننا هنكون اصحاب كده
بعد مع الوقت وبالتدريج بقت هي صاحبتي الوحيدة
وكل اسرارنا مع بعض وبالرغم إننا كنا دراستنا مختلفه بس كنا بنذاكر مع بعض
حتي لما دخلنا الكلية وكل واحد بقي في كلية مختلفه بردو كنا بنقعد نذاكر مع بعض
مانساش ابدا لما كنا بنظبط ساعتنا علي الساعه 7 انا وهي وواحدة صاحبتنا تانية
نروح عندها عشان نذاكر ومذاكرة بجد مش هزار .. ده مايمنعش إننا كنا بناخد شوية ترفيه في النص
بالرغم من إن كان طبعنا مختلف لحد كبير 
لكن سارة كانت بتستحمل جناني اللي مش بيخلص
وعصبيتي اللي مالهاش اول من اخر

مانساش سهرنا مع بعض طول الليل نتفرج علي افلام رعب 
اللي كنا نصها مش بنشوفها لأننا مغمضين عنينا
مانساش لما كنا بنسافر مع بعض المصيف 
اللي ماعتقدش إني حسيت يعني ايه مصيف إلا مع سارة
مانساش وقت وفاة بابا 
لما هي كانت الأنسانة الوحيدة اللي وقفت جنبي وخففت عني كتيييير
وعمري في حياتي ما هنسالها الموقف ده 
وكنت اتمني الوقت يدينا فرصه إني ارده ليها
مانساش اصحاب هي عرفتني عليهم 
وماعتقدش إني كنت في حياتي هقابل ناس كويسة كده زيهم
مانساش مصايبنا اللي كنا بنعملها وجنانا وهزارنا 
وخروجتنا اللي واثقة إنها عمرها ما تتعوض
ولما كنا بنخرج كل خروجة نطلع منها يجي بـ 70 صورة كدة
مش بس لتوثيق اللحظات اللي بتجمعنا
لكن كمان عشان إحنا كنا مبسوطين ببعض وبصداقتنا وبحياتنا المشتركة دي
وبسبب كده كنت الفترة الاخيرة بتجنب ابص لصورنا
لأن حنيني لأيامها بيوجعني 
و انا ماتعودتش إن الحنين يوجعني ..بحبه يرسم ابتسامة علي وشي !
ولما كل اللي علي الجهاز اتمسح من ضمنه صورنا
حسيت إن حياتنا و صداقتنا مابقاش ليها واقع ملموس حتي لو للذكري !
ولحد دلوقتي كل ما بحاول افهم هو ايه اللي لغبط كل اللي جوانا كده 
وياتري إحنا اصلاً وحشين و ألا الظروف اللي خلتنا من جوانا وحشين
بردو مابقدرش افهم ولا اوصل !!


  • Digg
  • Del.icio.us
  • StumbleUpon
  • Reddit
  • RSS

اصحاب من زمن فات (2)




مروراً بسنين حياتي كان في أصدقاء كتير بيعدوا يسيبوا بصمه ولو صغيرة ويمشوا
اصدقاء المدرسة بالنسبالي مش كانوا الأقرب ليا في العادة
ولأني مش اتعودت يكون في ناس كتير قريبة مني وبتعرف اسراري
فـ قليل منهم اللي استمر في حياتي



في 3 ابتدائي نقلت مدرسة جديدة .. وقتها عرفت إيمان
كنا شبه بعض لدرجة اى حد كان بيفتكرنا قرايب 
وخصوصا إننا كنا ساكنين قريب من بعض
من كتر ارتباطنا ببعض اهلنا كمان بقوا اصحاب جدا حتي بعد ما إحنا بعدنا
إيمان كانت اول حد يخليني اهتم بالأفلام والمسلسلات الأجنبي
وهي اول حد دخلت معاه سينما في فيلم تيتانيك اللي كنا مجانين بيه وقتها
كنت بحب لما بنسهر مع بعض لحد الفجر عشان نبص بس للنجوم
اهتمامتنا كانت متشابهه جداً في كل حاجة تقريباً
وعشان كده كان حد مرة قالي علاقتكم كانت خضراء اوي
عجبني التعبير ده اللي رسم شكل علاقتنا اللي شبه الزهره قدام عيني
لما نقلت إيمان لمكان تاني حسيت بالغربة 
زي ما هي حسيتها في بيتهم الجديد بالظبط
وكان اللي بينا جوابات توصلها ماما ومامتها 
لعدم قدرتنا علي إننا كل يوم نزور بعض ولا نتكلم في التليفون
وكنا بنبعت هدايا لبعض حتي لو هبله اوي بس كنا دايماً بنفكر في بعض
ومع الوقت كل حاجة شغلتنا لدرجة إننا بطلنا خالص نبقي شبه بعض !
وبالتالي بدأت علاقتنا تقل لحد ما اختفت 
مش زعلانة علي ده ... بس زي ما قولت علاقتنا كانت صافيه اوي 
وخضراء اوي وفضلت كده
وعشان كده ماستحملتش تكمل وسط ظروف وتغيرات الحياة من حوالينا

بعدها ولما دخلت إعدادي بيتهيألي كان الموضوع صادم شوية
لأن المدرسة كانت كبيرة جداااا وانا مش متعودة علي المحيط الواسع من حواليا
لكن في اول سنة قابلت أمنية
مش فاكرة بقينا اصحاب ازاى
بس اللي فاكراه إنها بقت من أعز اصحابي
واستمرت صداقتنا في اعدادي وثانوي وكلية وإن كانت وقتها قَلِت كتير
كانت بتستحمل جناني بصراحة كتير وقليل لو كنا بنختلف في حاجة
بسبب دخول كل واحده فينا كلية مختلفه بقت مقابلاتنا قليله 
وتفاصيلنا اللي بنعرفها عن بعض مبتورة
لحد اخر مكالمة اللي فاكراها لحد دلوقتي
لما طلبت منها تيجي تقعد معايا في يوم هي وواحدة صاحبتنا تانيه
ومن وقتها وانا مش سمعت صوتها
نفسي اقابلها عشان اسالها هي بعدت ليه !!

وعشان مش عايزة بردو البوست يكون طويل اكتر من كده
مضطرة أكمل بكرة :)

  • Digg
  • Del.icio.us
  • StumbleUpon
  • Reddit
  • RSS

اصحاب من زمن فات :)


الحنين اللي جوانا لزمان
بيبقي فيه جزء كبير خاص بأصدقائنا اللي مروا علي سنين عمرنا
وعشان كده .. هتبقي تدوينة النهاردة



من وأنا صغيرة متعودة علي فقد أصدقاء
سواء بسبب تغير المدرسة
او بسبب تغير المكان
او حتي بسبب تغيرنا إحنا
لكن عمرى في حياتي مانسيت اسمائهم او شكلهم 
او العلاقة اللي كانت بتجمعني بيهم

اول علامة مميزة في حياتي
كانت وانا في 1 & 2  إبتدائي
آية وإحسان عبد الواحد
دول واخدين كادر خاص كده في حياتي لحد دلوقتي
بالرغم إنهم تؤام بس مختلفين في الطبع خالص
بيجمعهم الشكل اللي كان بيلغبطني فيهم كتير
بس دايماً كنت بحس إنهم اقرب لقلبي 
حتي لو كانت علاقتنا لم تتعدي سور المدرسة
ولما جت السنه اللي بعدها وانا غيرت المدرسة وسبتهم 
قررنا التليفون يبقي صلتنا الوحيدة
وفضلنا نتكلم سنين لحد ما اتغير رقم التليفون بتاعنا وبتاعهم وماقدرتش اوصلهم
لكن في يوم فجأه لاقتهم بيتصلوا هما بيا 
من كتر لغبطتي وفرحتي ماكنتش عارفه ارد اقولهم ايه 
وعرفت إنهم فضلوا يدوروا كتير لحد ما قدروا يوصلوا لرقمنا اللي اتغير
وحصلت بردو ظروف واتقطع مكالمتنا تاني
لحد ما وصلت لثانوي
في اوله ثانوي الفصول بتتقسم في مدرستنا حسب اللغه التانية اللي إحنا واخدنا
وانا كنت إيطالي والإيطالي كان فصلين او 3 بس تقريبا وكانوا في دور واحد
بالصدفه واقفه مستنية واحده صاحبتي قدام الفصل بتاعها 
وبتفرج علي قائمة الأسامي بتاعه الفصل
واتفاجي قدامي بأسم آية وإحسان 
ماصدقتش إنهم فعلاً من كتر ما أنا مش مستوعبه الصدفة
دخلت الفصل سألت صاحبتي هما فين شاورت عليهم
لاقتهم زي ما انا فاكراهم بالظبط 
نفس الملامح اللي كانت بتلغبطني ونفس روحهم الحلوة
اول ما شافوني كأنهم بيشبهوا عليا واول ما عرفوا إسمي اتاكدوا
 مهما اوصف سعادتي اد ايه إن الزمن والصدفه وصلتني بيهم تاني مش هاعرف
ورجعنا اصحاب طول الـ 3 سنين في ثانوي
وبعدها كالعادة الظروف فرقتنا بردو
نفسي صدفة زي اللي حصلت دي تجمعني بيهم تاني
نفسي اشوف في ملامحهم زمن فات أنا كنت بحبه اوي
نفسي اشوفهم عشان اشوف صداقتنا في ملامحهم اللي بحبها
نفسي اشوفهم لأنهم وحشوني أصلاً


مش عايزة البوست يكون طويل 
وعشان كده هاكمل بكرة :)




  • Digg
  • Del.icio.us
  • StumbleUpon
  • Reddit
  • RSS

نوستالجيا



و أنا أسير في طريقي 
رأيت هذا الغلاف الذي يتلون باللون الأبيض
والذي يحمل بداخله مذاق أياماً من فرط سعادتها تكفي عمراً كاملاً.
تسارع حنيني قبل يدي إلي ذلك الغلاف الذي يحمل عبق ما مضي من سعادتي 
أخذت أفض الغلاف كالمشتاقة الملهوفة لجرعة من الحنين تُعيد إلي أبتسامتي 
تلاقت يدى وملمسه المحبب إلي قلبي 
وتلامست شعيرات لسانى بطرفه 
فوجدتة قد أخذنى إلي تلك البوابة التى أعلم ملامحها جيداً .

أخرج أنا وكثير من الفتيات اللاتي يحملن من العمر ذات السنوات التى أحملها على ملامحي
نتسارع خارج البوابة الضخمة كالمسجونات 
اللأتي تم الأفراج عنهـن فى لحظة عفو نادراً ما تتكرر.
تخرج كل واحدة منهن فى إتجاه تنتظره منذ الصباح
ربما منزلها .. ربما أصدقائها .. ربما مكاناً أخر لا أعرفة 
ولكن أنا .. كنت أعرف مكاني جيداً 
تلك الزاوية الصغيرة هناك التى تحمل بعضاً من مسببات سعادتى
تلك الرقائق البيضاء التى تتوسطها بعضاً من تلك المادة الكريمية التى تذوب وتلتصق بأعلي فمي.

أما السبب الثاني للسعادة 
فـ كان تلك الغيمة القطنية التى يتقن ذلك الفتي صنعها ليّ 
اتناولها بـ حب فـ أخذ قضمة منها لأشعر بها تختفي داخلي 
ويبقي منها ذلك الشعور الذي أعشقة .

لأنتقل إلي تلك العربة التى يقوم ذلك العجوز بتحريكها بوهن 
لأطلب منه أن يناولني واحدة من تلك الأشواك 
فيختار لي واحدة تبدو شهية 
فيزيل عنها أشواكها ببراعة أتعجب لها ويناولني أياها
أتناول قطعة منها فـ أشعر بمذاق ذلك الحَب الذي يتسرب داخلها 
ومن ثَم داخل حلقي 
فـ أبتلعة و أستطعم حلاوتة التي أصحبت جزءً مني 
كان ذلك قبل أن تعود عينى إلي واقعي و أستكمل طريقي إلي عملي اليومي الممل 
الذي أصبح يُفقدني أصغر وأهم مسببات سعادتى .

  • Digg
  • Del.icio.us
  • StumbleUpon
  • Reddit
  • RSS

الحنين لزمن ما



لما أقترحت فكرة الأسبوع ده كان لسبب ما .. فماكنش ينفع ابدأ إلا بيه
عن إعلان بيبسي أتحدث
الأعلان اللي لخص طفولتنا في 5 دقايق


كل واحد من جيل الثمانينات و أول التسعينات
كان رد فعله حاجة من دول ...
ياما كان متنح من كتر الأنبهار
او منشكح من كتر السعادة
او عينة دمعت من كتر الحنين

الحنين في اللحظة دي مش لحاجات كانت تبهر من كتر الأتقان لالا خالص
وإلا ماكنش حد حَب بوجي وهو اصلا قرد
ولا حَب طمطم وهي اصلاً ارنبه والأدهي إن الأتنين اخوات !!!
ولا حَب النينجا لأنهم أصلاً سلاحف وعاملين فيها سوبر مان وكمان بيتكلموا !
الحنين في اللحظات دي بيبقي لعمر بحاله
حنين للسن اللي كنا فيه نملك من البراءة 
اللي يخلينا نتغاضي عن حاجات كتير مش معمولة صح
حنين لوقت كنا بنملك فيه راحة البال
حنين لحاجات اول ما بنشوفها بترجعنا لوقت في حياتنا 
إحنا كنا فيه لسه بنحب العالم من حوالينا
لأن العالم كان وقتها أنقي وأجمل و أكثر حقيقة من دلوقتي
والأهم حنين لنفسنا في الزمن ده

الوقت ده ارتبط في ذكرياتنا بكل الحاجات الطفولية اللي اتلخصت في 5 دقايق دي
بصراحة انا بشفق علي جيل الأطفال بتوع دلوقتي
للأسف مفيش عندهم ذكريات يكتسبوها حالياً لمستقبلهم زينا
لأن واقعهم بقي سريع وزحمة ودي هتبقي ذكرياتهم عن الطفولة
مش هيبقي عندهم ذكريات لما يشوفوها بعد سنين جسمهم يقشعر او عنيهم تدمع زي ما حصلنا كده
أما إحنا .. يا بختنا بذكرياتنا





علي الهامش
قصتي ضحكه قلب اللي كانت في اسبوع التدوين من وحي الصور
نُشرت النهاردة في جريدة الرأي


  • Digg
  • Del.icio.us
  • StumbleUpon
  • Reddit
  • RSS

أمنية روح




كل ما كانت جدتي بتبقي قاعدة قدام التليفزيون 
وتيجي صورة الكعبة قدامها
الاقيها ترفع إيديها وكأنها بتلمسها 
واشوف شفايفها وهي بتتحرك بالدعوة
فهمت بعد كده إنها بتدعي ربنا ينولها الحج

****

من سنين وأنا نفسي أعمل عمرة
لما بابا اتوفي الأمنية دي اصبحت بتلح عليا اكتر
عشان كان نفسي تكون العمرة ليه هو
الحمدالله ربنا رزقه بشخص ربنايركة عمله عمرة بأسمة
عقبالي ياااارب

****

"الف مبروك كسبت معانا عمرة"
الكلمة دي بتكرر كتير اليومين دول في البرامج
اسمع بعدها زغاريط او حد بيعيط من كتر الفرحة
دي مش مجرد كلمة أو جايزة
ده حلم تحقيقة بيخطف الروح



اللهم ارزقنا زيارة بيتك الحرام مع من نحب
اللهم آمين


  • Digg
  • Del.icio.us
  • StumbleUpon
  • Reddit
  • RSS

صوت رمضان


 
جزء كبير من روح رمضان اللي بكتسبها من زمان بتبقي في صوته
وماكنش ينفع اسبوع الروحانيات يعدي من غير ما اتكلم عن صوت رمضان*
بيبدأ قلبي وعقلي يستوعبوا وروحي تشم روحه من قبله

البداية بتكون مع جمله " اليوم هو المتمم لشهر شعبان وغدا غرة رمضان 
اعاده الله علينا وعليكم باليُمن والبركات"
وتاليها علي طول اغنية مرحب شهر الصوم مرحب 
اللي بتخلي روحي تبتسم وتتنفس
هنا بحس إن رمضان بكرة بجد

في اول يوم صيام
بيبقي صوت كل آذان مختلف
وصوت قرأة القرآن أجمل
و قبل الفطار بنبقي مستنين درس الشعراوي 
اللي كان ماينفعش رمضان يعدي من غيره
و بعدين القرآن بصوت عبد الباسط عبد الصمد
وكمان الأبتهالات اللي كانها كانت بتخدر الواحد وتعيشه في عالم تاني 
وتخلي حياته أجمل 

صوت آذات المغرب تحديداً مختلف كل العائله بتبقي متجمعه وندعي في نفس واحد
وتبدأ الدوشة المحببه لكل قلب فينا
بعدها بيبدأ صوت تاني قريب من القلب اوي
صوت صلاة التراويح
صوت المؤذن وهو بيقيم الصلاة وبعدها صوته وهو أجمل لما بيقرأ القرآن
ولو ركزت اوقات هتلاقي صوت المصليين ورا وكأنهم في الخلفية بتسمع صوت دعائهم وترددهم "آمين"

رمضان مش بس شهر كريم
رمضان فيه تفاصيل كتير
بتخلي الحياة أجمل والروح أنقي




* البوست فكرته مستوحاه من مقال لـ د.أحمد خالد توفيق بأسم رمضان جانا
من كتاب  قهوة باليورانيوم


  • Digg
  • Del.icio.us
  • StumbleUpon
  • Reddit
  • RSS

جربت مرة .. ؟




جربت مرة ..
وأنت بتسجد في الصلاة تستني شوية
وتدعي بكل اللي في قلبك فـ تكون واثق إن ربنا هيستجيب

جربت مرة ..
تسمع داعيه او شيخ وتقرر تاخد منه ولو نصيحة صغيرة
وتنفذها فعلاً في حياتك فـ تلاقي حياتك بقت احسن

جربت مرة ..
تسمع صوتك وأنت بتقرأ قرآن
فتحس إن صوتك بقي أجمل

جربت مرة ..
إنك ترفع إيدك للسماء وتدعي 
وعلي درجة سيل دعواتك هيبقي سيل دموعك

جربت مرة ..
تتخلي عن حاجة بتحبها اوي عشان ربنا
فـ تلاقي ربنا بيجازيك بحاجة أحسن منها بمراحل

  • Digg
  • Del.icio.us
  • StumbleUpon
  • Reddit
  • RSS

السعادة هي ..


 
السعادة هي ..
إنك تبص حواليك وتتأمل في كون ربنا ومخلوقاته
ومع كل نعمه من نعم ربنا بتشوفها حواليك وفيك
تلاقي قلبك وعقلك يردد 
"الحمدالله حتي يبلغ الحمد منتهاه"

السعادة هي ..
إنك برغم كل تقصيرك في عباداتك
إلا إنك تحس إن ربنا بيكافئك بأكتر من اللي بتتمناه
فـ تلاقي قلبك وعقلك يردد 
"اللهم إني أستغفرك و أتوب إليك"

السعادة هي ..
لما تتمني حاجات كتير وماتحصلش وتضايق
لكن بعدها ربنا يكافئك باللي أحسن منها
هتلاقي قلبك وعقلك بيردد 
"اللهم أختر ليّ ولا تخيرني فأنت خير من يختار"

السعادة هي ..
إنك لما تبقي في عز ضيقك
وتمسك كتاب الله بين إيدك
و تلاقي قلبك وعقلك بيردد 
" اللهم أجعل القرآن ربيع قلبي ونور صدري و جلاء أحزاني"

السعادة هي ..
إنك من جواك تبقي متصالح مع نفسك
وراضي بحالك و بالك مرتاح
هتلاقي قلبك وعقلك بيردد 
"اللهم أصلح حالي و أرض عني فقد ارضيتني"

السعادة هي ..
لما تشوف صورة الكعبة قدامك
تمد إيدك عشان تلمسها و تحسها ولو من الصورة
هتلاقي قلبك وعقلك بيردد
"اللهم أرزقني زيارة بيتك الحرام"

السعادة هي ..
لما يبقي قلبك مطمن و مش خايف من الموت
ولو خوفت
قلبك و عقلك هيردد
"اللهم احسن ختامنا وتوفنا وأنت راض عنا"

 

  • Digg
  • Del.icio.us
  • StumbleUpon
  • Reddit
  • RSS

رُكن جوه الروح



 من فترة وأنا نفسي اعملي رُكن للعبادة
احط فية المصلية بتاعتي والأسدال و المصحف و الأمساكية
في البداية حطيت المصلية والاسدال مكان ما بصلي
بس اللي ماقدرتش اثبتهم في مكان
المصحف و الأمساكية و خاتم التسبيح
لأقتني باخدهم معايا مكان ما بروح
سواء بره البيت او في اى مكان بقعد فيه في البيت
بحب احساسي وهما جنبي ولو حد شالهم بقعد ادور عليهم
عشان كده ماكنش ينفع اثبتهم في مكان



أهم حاجة بالنسبالي في ده كله
مصحفي الصغير ده
المصحف  ده معايا بقاله اكتر من 10 سنين
لما جدي مات كان في دولابه فـ خدته انا
ومن وقتها مابعرفش اقرأ في مصحف إلا هو برغم خطه الصغير
بس دايماً بيربط دماغي بصورة جدي 
لما كان بيقعد يقرأ في المصحف قبل المغرب في اوضته
وانا اقف علي باب الأوضه افضل ابص عليه 
واسمع صوته اللي كان جميل اوي لما بيقرأ القرآن
صوته وريحته اللي لسه في المصحف برغم السنين
والعلامات اللي كان حاطتها علي بعض الآيات
كل ده بيخليني احس بروحانيه العُزله اللي كان بيقعد فيها وهو بيقرأ القرآن
وكأن نفسي روحي تكتسب من روح عزلته شوية :)


  • Digg
  • Del.icio.us
  • StumbleUpon
  • Reddit
  • RSS